المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : توقعات الأرباح تدفع المحافظ المالية لتكثيف الشراء


أبومحمد
14-01-2008, 02:52 AM
توقعات الأرباح تدفع المحافظ المالية لتكثيف الشراء

الشخص: سيولة خليجية وأخرى ناتجة من القروض الموجهة للأسهم دخلت السوق
البورصة تقترب من المستوى القياسي السابق بفارق 35 نقطة


كتب - سعود سلطان:
تجاوزت المؤشرات الخاصة بسوق الكويت للاوراق المالية مستويات سابقة كانت قد سجلت بفترات سابقة تجاوزت 6 أشهر لينتهي المؤشر السعري على اقرب نقط للمستوى التاريخي الاعلى منذ انشاء البورصة وما يقارب 35 نقطة عن اقفال جلسة الامس بلغ فيها المؤشر السعري 13140.4 بعد ارتفاعه 121.7 نقطة بينما كان الاداء الافضل من جانب المؤشر الوزني بعد ارتفاعه 6.93 نقطة عندما اقفل على مستوى 758.89 نقطة عاكسا مستوى الاداء وزيادة التداول خصوصا من جانب القيمة التي بلغت 150 مليون دينار كان اخرها بجلسة الامس عندما تجاوزت القيمة 198 مليون دينار كويتي.
وتألقت عدة قطاعات من خلال عمليات الشراء النشطة على اسهم مدرجة بها تأثيرا بالمرحلة الحالية بقيادة قطاع الاستثمار, اضافة الى قطاع الخدمات الانشط من جانب ارتفاع مؤشراته ليكون قطاعا العقار والبنوك بمستويات مقاربة ويأتي ذلك النشاط كرد فعل طبيعي لانعكاسات توقعات الكثيرين من توزيعات وارباح وعوائد محققة تأتي بشكل غير مباشر لتلك الشركات المدرجة بعد تفاعل المحافظ الاستثمارية مع المعطيات الايجابية في السوق لترتفع بادائها مع ارتفاع مؤشرات البورصة وذلك ما اجمعت عليه اراء عدة مراقبين. واوضح مدير فرع الضجيج في الشركة الرباعية للوساطة المالية ميثم الشخص بان ارتفاع البورصة يأتي كصورة مكملة لاداء الاقتصاد الكويتي المحلي بشكل خاص والخليجي بشكل عام واستفادته من ارتفاع اسعار البترول الى ما فوق 100 دولار للبرميل اضافة الى تطبيق الكويت لسياسة ضريبية محققة مستقطبة بذلك تدفقات نقدية من محافظ استثمارية اجنبية ليأتي العامل الخليجي مساندا لتلك التدفقات بعد تطبيق الكويت لاتفاقية السوق الخليجية المشتركة لتكون التدفقات النقدية الخليجية احد نتائج ذلك القرار نظرا لارتفاع ارباح الشركات المدرجة وعوائد الاسهم مقارنة باسعارها السوقية المسجلة ومقارنة ايضا من جانب اخر باسعار الاسهم بالاسواق الخليجية الاخرى.
واضاف الشخص في محور اخر عن ارتفاع القروض الموجهة للاوراق المالية بان ذلك الامر يتضح في جانب ارتفاع القيمة المتداولة واحجام تعامل تتناسب مع عدد الشركات المدرجة التي زادت من القيمة الرأسمالية السوقية لارتفاعات ستتجاوز ارقام عام 2007 متوقعا بأن يكون العام الجاري عاما اقتصاديا مليئاً بالمفاجات منها الاسراع في اقرار قوانين وتشريعات اقتصادية جديدة تساعد على التنمية الاقتصادية واللحاق ببعض دول المنطقة المتقدمة اقتصاديا في الوقت الحاضر عن الكويت.
من جانب اخر أكد محلل مالي بأن عملية التفاعل التي باتت واضحة على اداء سوق الكويت للاوراق المالية ترجع للقرارات الايجابية الاقتصادية التي اصدرها مجلس الامة في المشاريع الثلاث المستودعات وتخصيص الكويتية واملاك الدولة والتي ساهمت في اعادة الثقة للمستثمرين بجدوى الاستثمار عبر تلك المشاريع التي يتم طرحها فضلا عن ان النمو الذي يشهده السوق حاليا يأتي مرادفا لتلك القرارات الايجابية التي تتم عن خطوات اخرى ستساهم في عملية تفعيل الاقتصاد.
كما ان الفرص الاستثمارية المتاحة بسوق الاسهم تعتبر بمستويات مغرية للشراء اكثر من غيره من الاسواق المالية الاخرى.
وطال نشاط الامس الكثير من الاسهم التي استطاعت استقطاب قيم تداول حققت من خلالها مكاسب كبيرة في معدلاتها السعرية جراء عمليات عرض وطلب الا ان ما يقارب 21 سهما من مختلف القطاعات استحوذت على 69 في المئة ما يزيد عن 119 مليون دينار. تصدرها سهم زين بتداولات تجاوزت 11 مليونا وتمويل خليج 11 مليون دينار وبيتك 10 ملايين وبوبيان للبتروكيماويات 8 ملايين و7 ملايين لاسهم اكتتاب والمشاريع وابراج و6 ملايين للبنك الوطني وبنك بوبيان والمال و4 ملايين للدار والصناعات والمدينة و3 ملايين لاسهم عارف وغلوبل والمنتجعات والعقارات المتحدة والصفوة واسمنت الخليج.